Home / غير مصنف / حين يتحول المرض الى مصدر ريبة: لينا بن مهني تروي كيف تعامل معها أحد أعوان الحرس

حين يتحول المرض الى مصدر ريبة: لينا بن مهني تروي كيف تعامل معها أحد أعوان الحرس

Anonnces

روت الناشطة الحقوقية لينا بن مهني كيف تعامل معها أحد أعوان الحرس بعد أن أمرها بوقف سيارتها قائلة:

« وتتواصل مهزلة شؤون المنزل على بطاقة التعريف :
عالصباح يوقّفني عون حرس نمدلو أوراق الكرهبة كاملين أمورهم واضحة و معاهم رخصة السياقة و بطاقة التعريف . يثبّت في كلّ شي و حتى لهنا الامور لباس أمّا السيّد كي شاف بطاقة التعريف دارلي قالي ياخي « البرمي » مريقل ؟

هذاكة كلّ و رخصة السياقة بين ايديه و صلاحيتها مازالت و امورها واضحة . قالّي هاني باش نعمل تليفون نثبت قتلو ثبت أصلا أنا تحت حماية اقليم بن عروس و ما عندي حتى مشكل في انك تثبت .
عمل هكة سيب التليفون قالي شبيك ملّي وقّفتك ترعش قتلو راني مريضة ( الناس اللي تعرفني من قريب الكلّ تعرف اللي انا نضرب في 30 حربوشة في النهار و اللي انا ديما نرعش و حتى كي نخرج في التلفزة مالتعاليق اللي تجيني ديما شبيك تتنفس بالقوي و سبيك ترعش مرض يا الدين الزح مرض ) و مديتلو بطاقة اعاقة زدت اكدتلو اللي انا مريضة .
عمل هكة : شنوة مخبية في الكرهبة , باش نفركس الكرهبة …
و نخليكم تتصوّرو الباقي وحدكم ».

Check Also

معطيات حصرية عن منفذي تفجيري العاصمة: من الأوشام والانحراف الى التطرّف والأموال المغرية..وحقيقة المخدر

تاكيدا لما انفردت «الصريح» بنشره عن هوية الارهابيين منفذي الهجومين بالعاصمة حول هويتهما تاكد ان ...

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *